ديالى.. مساعي “سنية – شيعية” لتشكيل الأغلبية و5 كتل تتفق على هوية المحافظ ورئيس المجلس

بغداد اليوم – ديالى

 رغم مررو 140 يومًا على الجلسة الأولى لمجلس محافظة ديالى، إلا أن الحكومة المحلية لم تتشكل بسبب الخلافات السياسية المعقدة بين اطراف متعددة وسط حالة قلق من تداعياتها على المسار الأمني والخدمي في ظل ازمة كهرباء ومياه وتعطل حسم الدرجات الوظيفية وارتفاع التظاهرات التي تنذر بتصعيد محتمل.

خمس قوى سياسية تمثل مكونات سنية وشيعية بادرت الى عقد اجتماع موسع في مبنى مجلس ديالى في محاولة لرسم ملامح خارطة طريق لانهاء الازمة مع تاكيدها بانها تضم 8 مقاعد في مجلس المحافظة.

وبهذا الشأن يؤكد النائب صلاح زيني في حديث لـ”بغداد اليوم”، إن” 5 قوى من تكتلات سنية وشيعية عقدت يوم امس اجتماعًا موسعا في مبنى مجلس ديالى من اجل المضي في رسم ملامح خارطة طريق لانهاء عقدة تشكيل الحكومة المحلية، مشيرا الى وجود اطراف مستفيدة من الفراغ الحالي رغم تداعياته السلبية على حياة اكثر من مليون و800 مليون نسمة”.

واضاف ان” اجتماع الامس يدل على وجود اغلبية شيعية وسنية تؤيد مسارًا سياسيًا لحل الأزمة وفق مبدا ديمقراطي، لافتا الى ان القوى المجتمعة لديها 8 مقاعد في مجلس ديالى وهي تقترب من انهاء الازمة من خلال مبدأ الاغلبية”.

ودعا زيني، بقية القوى الى حسم خياراتها وان لاتكون معرقلة لتشكيل حكومة ديالى المحلية، مؤكدا بان الموقف يتطلب خيارات وطنية تنهي معاناة الاهالي من خلال تشكيل حكومة قادرة على ادارة المحافظة”.

في حين أشار النائب احمد الموسوي الى ان” القوى المجتمعة في مجلس ديالى متفقة على دعم رسول العتبي لمنصب المحافظ وعمر الكروي لرئاسة المجلس وهي تضم 8 قوى بانتظار العضو التاسع للمضي في تشكيل حكومة اغلبية”.

واضاف في حديث لـ”بغداد اليوم” ان” اجتماع الامس هو من اجل بيان جهودنا في حسم الازمة في ديالى والمضي بالخيارات الوطنية لكن بالمقابل هناك من يعرقل”.

رئيس السن في مجلس ديالى تركي العتبي قال انه لاتوجد اسباب موضوعية لتاخير تشكيل حكومة ديالى، لافتا الى ان من لديه خلافات عليه الاجتماع والمجيء الى مبنى المجلس للتحاور وطرح مرشحين ومن ثم ترك الحسم للتصويت”.

واضاف في حديث لـ”بغداد اليوم” ان” تاخير تشكيل حكومة ديالى لايخدم الوضع العام وتداعياته سلبية في كل الاتجاهات”.

 اما النائب رعد الدهلكي فقد اشار الى 4 ملفات ملحة تفرض الاسراع في تشكيل حكومة ديالى ابرزها الخدمات وتاخير حسم مصير الاف الدرجات الوظفية بالاضافة الى حالة الغضب الشعبية من عدم الحسم رغم مرور 140 يوما”.

واوضح في حديث لـ”بغداد اليوم”، انه” ابتداء من اليوم سيبدا دوام الاعضاء في مبنى مجلس ديالى من اجل اداء دورهم الرقابي، مؤكدا بان من يعرقل عقد جلسة وتشكيل الحكومة هي اطراف مستفيدة من الفراغ لتحقيق مصالح محددة”.

المصدر محليات – وكالة بغداد اليوم الاخبارية

اترك تعليقا
آخر الأخبار
عدم انشاء أماكن وقوف ثم تغريم المخالف.. قصة تنتهي بسحب 70 مليار دينار سنويا من المواطنين- عاجل قبل ممارسة طقوسهم المنحرفة.. القبض على 39 متهما من القربانيين في اربع محافظات ارتفاع معدلات الاستيراد في كردستان رغم الأزمة الاقتصادية.. أين تذهب البضائع نزاع على قطع أراضي ينتهي بمقتل مواطن واصابة اخر في النجف ارتفاع معدلات الاستيراد في كردستان رغم الأزمة الاقتصادية.. أين تذهب البضائع- عاجل تاجر ومتعاط للمخدرات بقبضة القوات الأمنية ببغداد الاستخبارات تطيح بـ 7 تجار مخدرات في بغداد وبابل القبض على متهم بجريمة قتل وآخر بالمخدرات في بغداد منظمة بدر تحدد 4 أسباب للخروقات الأمنية في كركوك: البعد السياسي حاضر الأسهم الأوروبية تتكبد خسارة أسبوعية مع تراجع أسهم التكنولوجيا الدفاع المدني تكافح حريقا داخل عيادة شعبية شرقي بغداد منظمة بدر تحدد 4 أسباب للخروقات الأمنية في كركوك: البعد السياسي حاضر- عاجل القبض على 5 متهمين بـ "مشاجرة مسلحة" في واسط بينهم "ميماتي".. القبض على ثلاثة متهمين بالقتل والإرهاب في بغداد السوداني يكلف اللواء الطيار الركن محمد عوني بمهام قائد طيران الجيش ماخفضته أوبك انتجت أمريكا ضعفه.. هل فقدت المنظمة جزءا من حصتها عالميا "بلا جدوى" تطور قد يفسر مايحدث بالعراق.. نمو الطلب على الكهرباء عالميا ضعف العام الماضي أفضل تموز منذ 5 سنوات.. العراق قد لايشهد درجات خمسينية ومؤشرات متفائلة للشتاء بعد النتائج المريحة.. تمديد بقاء الرد السريع في ناحية ابي صيدا لنهاية 2024 لماذا لم يتأثر العراق ومعظم الدول العربية بالخلل التقني الذي اصاب العالم جثة في مستشفى غربي بغداد.. مؤشرات على جسد طفلة تقود لحقائق صادمة النزاهة تصدر مذكرة استقدام بحق مديري تنفيذ الفلوجة والكرخ بغداد تحمل 3 أضعاف طاقتها لاستيعاب السكان.. و30% من عجز العراق السكني يتركز فيها مداهمة وكر لتهريب المشتقات النفطية والقبض على 10 متهمين في بغداد والبصرة بعد استشهاد منتسب.. إعادة التقييم الأمني لـ3 منحدرات حدودية شرق العراق