مسعود بارزاني يأمل في صدور قانون النفط والغاز ويعد الموازنة خطوة إيجابية إلى الأمام

المصدر وكالة أرض آشور الاخبارية
في مقابلة مع صحيفة المونيتور الأميركية يعرب مسعود بارزاني زعيم الديمقراطي الكردستاني عن أمله في أن “المناخ الإيجابي ” الذي أحاط بالمحادثات الأخيرة بين حكومة إقليم كردستان العراق وحكومة إقليم كردستان بشأن الميزانية أن يفضي إلى محادثات حول قانون النفط والغاو بعيد المنال.
  
 
وقال بارزاني في المقابلة (16 آذار 2023) “لن أقول إن قرار الميزانية نفضله بنسبة 100٪ ، لكنني أعتقد أنها خطوة إيجابية إلى الأمام”.
 
فيما يلي مقتطفات من المقابلة:
 
الموازنة الاتحادية وقانون النفط:
تبلغ حصة إقليم كوردستان من الموازنة العراقية بموجب التشريع المقترح 12.6٪ ، بحسب رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني ، الذي التقى بارزاني في صلاح الدين ، الثلاثاء.
 
وقال بارزاني: “لقد تم استغلال هذه القضية بشكل غير عادل ضد إقليم كوردستان في الماضي” ، مشيرًا إلى خلاف طويل الأمد حول نسبة عائدات الحكومة العراقية التي سيتم تخصيصها لإقليم كردستان.
 
وقال: “لن أقول إن قرار الميزانية هو مئة بالمئة نتمناه ، لكنني أعتقد أنها خطوة إيجابية إلى الأمام”.
 
وأعرب بارزاني عن أمله في أن “المناخ الإيجابي” المحيط بمحادثات الميزانية قد يعني أنباء طيبة لقانون نفط بعيد المنال.
 
وقال: “منذ عام 2007 ، كانت حكومة إقليم كردستان على استعداد لإصدار هذا القانون في البرلمان”. الحكومات المتعاقبة في بغداد حتى الآن تتراجع عن ذلك، ولم تصل بعد إلى نتيجة. ولكن مع المناخ الإيجابي الحالي، أعتقد أن هذا سيساعد على تمرير قانون النفط وقضايا تشريعية أخرى معلقة “.
 
الدور الأميركي في العراق والمنطقة:
وأشار بارزاني إلى أن أولويات الولايات المتحدة الحالية ربما تغيرت ، حيث تتصدر الصين وأوكرانيا جدول أعمال الأمن القومي ، لكن “هذا لا يعني أن الولايات المتحدة لا تأخذ الأمور على محمل الجد” في العراق والشرق الأوسط.
 
قال بارزاني: “لا يمكنك مقارنة الظروف الحالية بأوضاع العصور السابقة، لكن الولايات المتحدة لا تزال تنظر إلى المنطقة بأهمية”.
 
وأشار الزعيم الكردي إلى أن وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن – “صديقنا المقرب” – زار العراق الأسبوع الماضي.
 
وقال بارزاني إن أوستن “شدد على أن الولايات المتحدة تولي أهمية للمنطقة وتواصل العلاقات والاتصالات مع اللاعبين”، مضيفًا أن “تهديد داعش مستمر”.
 
الاتفاق الإيراني السعودي:
ورحب بارزاني بالاتفاق الذي توسطت فيه الصين بين إيران والسعودية قائلا “بالطبع نود أن نرى نهاية للتوتر بين دول المنطقة. إيران والمملكة العربية السعودية دولتان مهمتان في المنطقة “.
 
قال بارزاني: “ربما يكون من السابق لأوانه إصدار حكم، والتحدث كثيرًا عن ذلك، لكن على الأقل أي جهود لتخفيف التوتر هي موضع ترحيب”.
 
وبشأن دور الصين، قال بارزاني، “إنهم يعملون بهدوء لسد بعض الفجوات التي تُركت وراءهم”.
 
وقال بارزاني “نأمل أن يكون الاتفاق بين إيران والسعودية علامة على أن إيران تبتعد عن لغة التخويف والتهديد، ونحو الحوار والدبلوماسية، لاستيعاب آراء الآخرين وتسوية القضايا عبر التفاهم المشترك”.
 
موقف ايران من الإقليم:
وردا على سؤال حول الهجمات الصاروخية الإيرانية على إقليم كوردستان العام الماضي، قال بارزاني غير مبرر إطلاقا والاتهامات لا أساس لها”.
 
اتهمت إيران إقليم كردستان العراق ، وحكومة العراق ، بعدم منع جماعات المعارضة الكردية الإيرانية المسلحة من شن هجمات في إيران خلال الاحتجاجات التي أعقبت وفاة محساء أميني في الحجز بتهمة انتهاك الحجاب في سبتمبر / أيلول 2022.
 
قال بارزاني: “كانت بعض المؤسسات في إيران – من أجل تغطية إخفاقاتها في البلاد – تحاول العثور على كبش فداء خارجي”.
 
وأضاف “إيران جارة، لا نريد أي توتر معهم ، ونريد أن تكون لدينا علاقات طبيعية قدر الإمكان”.
 
قال بارزاني: “نحن لسنا جزءًا من المناوشات أو تصفية الحسابات [مع إيران]”. “لا يمكننا السماح لأراضينا بأن تكون قاعدة لتهديد أمن جيراننا”.
 
الموقف من سوريا:
ورحب بارزاني بالخطوات التي اتخذتها الدول العربية لإعادة إشراك سوريا.
 
قال بارزاني: “منذ عام 2011، شهدت سوريا حالة من الفوضى ، مع عمليات قتل وتهجير ولاجئين ودمار شامل”. “لكن لم يكن هناك أي مؤشر لما قد يأتي بعد ذلك”، في إشارة إلى الجهود والآمال في تغيير النظام بالنسبة لحكومة الرئيس السوري بشار الأسد.
 
“من سيكون البديل؟” سأل بارزاني. لا توجد إجابات واضحة ولا وضوح في السياسات لمستقبل سوريا.
 
وقال إنه مع التقارب العربي “يمكن أن يكون هناك بعض الاستقرار في البلاد وعلى الأقل إنهاء دورة العنف والعودة إلى درجة من الحياة الطبيعية”.
 

اترك تعليقا
آخر الأخبار
بعد ليلة دامية وحظر التجوال.. استئناف الدوام في قضاء الاصلاح غدا تحت "اجراءات مشددة" حتى الخميس المقبل.. الطقس سيقسم العراق: غبار في أحد جانبيه وامطار في النصف الاخر ارتفاع الحرارة وعودة قريبة للامطار.. ملخص طقس العراق للايام المقبلة تفويج أكثر من 65 ألف معتمر عراقي إلى الديار المقدسة خلال شهر شباط النزاهة تضبط (8) موظفين متهمين بتعقيب المعاملات في الديوانية الرشيد يشمل فئات جديدة بالبطاقة الإلكترونية أحدها "التوعية".. الأمن النيابية تريد التحرك وفق 3 محاور بعد الأحداث الدامية في ذي قار شوارع قضاء الاصلاح بعد النزاع العشائري الدامي أمس (صور) السوداني يترأس في سنجار اجتماعا لقادة الأجهزة الأمنية والعسكرية توجيه عاجل من وزير الداخلية بعد النزاع العشائري في ذي قار تنويه جديد من المرور بشأن التحول للدفع الإلكتروني في مواقع التسجيل النزاهة تضبط مسؤولين في الهيئة العامة للآثار والتراث متلبسين باقتراف جريمة الرشوة الداخلية في حصيلة جديدة: اعتقلنا 105 أشخاص من المتهمين بـ"نزاع الإصلاح" وزيرة الهجرة لوفد أمريكي: العوامل التي أدت إلى النزوح انتهت ويجب إغلاق الملف نهائيا ديالى تحسم الجدل حول جريمتي قتل: كشفنا الغموض واعتقلنا الجناة الصالحي يؤدي اليمين بديلا للعيداني: عازمون على العمل كفريق منسجم لخدمة البصرة المالية توضح بشأن "استغلال رواتب الموظفين لأغراض الإستثمار" وإيداعها بمصارف خاصة ما علاقة إجراءات البنك المركزي.. الدولار سيستقر قريبا على 145 الف دينار الاستخبارات التركية تقتل مسؤولة بحزب العمال في عملية أمنية بالسليمانية اعتقال 75 متهما إثر النزاع العشائري في ذي قار الداخلية تصدر بيانا جديدا عن "نزاع الإصلاح" وترسل فريقا من كبار المحققين الذهب يقترب من أعلى مستوياته خلال شهرين انخفاض ملحوظ يطرأ على أسعار الدولار.. قائمة صباحية لـ 11 محافظة وزير الداخلية يعلن ضبط 390 كغم من المخدرات والقبض على 1431 متهما خلال شباط الماضي القاضي حنون: منجزات هيئة النزاهة العام الماضي تفوقت على عمل بقية الدول